التخطي إلى المحتوى

في العصر العباسي الأول، تولى الخلفاء أنفسهم مهمة نشر الإسلام، عصر القوة. تأسست الدولة العباسية عام 132 م الموافق 750 م. وانتهت حتى بعد أن دمرها المغول عام 656 م الموافق 1258 م. وفي الداخل، سنجيب أنه في العصر العباسي الأول، أخذ الخلفاء أنفسهم على عاتقهم مهمة نشر الإسلام، وهو عصر القوة. في هذه السطور سنناقش أيضًا الكثير من المعلومات حول الدولة العباسية.

في العصر العباسي الأول، تولى الخلفاء أنفسهم مهمة نشر الإسلام، عصر القوة.

في العصر العباسي الأول، تولى الخلفاء أنفسهم مهمة نشر الإسلام، عصر القوة. الجواب صحيح، الدولة العباسية تأسست على أنقاض الخلافة الأموية. بينما كان يتم نشره من العراق. بلغت الدولة العباسية أعظم أبعادها في عهد الخليفة هارون الرشيد والد الخليفة أبو جعفر المنصور الذي أمر ببناء مدينة. في حين أن الدول التي انفصلت عن الدولة العباسية في العهد الثاني قامت بمهمة إضعاف جناح الدولة، مما أرسى أسس زوالها.

الخلافة العباسية

كان العصر العباسي الأول الذي تولى فيه الخلفاء أنفسهم مهمة نشر الإسلام عصر قوة الدولة العباسية، وذلك لعدة عوامل، من بينها:

  • حاصر العباسيون القسطنطينية ثلاث مرات، وآخر مرة نجحوا في غزو العاصمة الرومانية التي كانت حلم كل الخلفاء في الدولتين الأموية والعباسية.
  • عمل العباسيون على تحصين المناطق الحدودية مع الدولة البيزنطية، وجعلوا أجزاء من قواتهم العسكرية متمركزة داخل حدودهم.
  • كما بنى العباسيون عواصم لتكون مناطق دفاع داخلي.
  • اهتم العباسيون بالفنون والهندسة وأنشأوا مكتبات ومدارس.
  • سقطت الدولة العباسية بعد قيام عدة ولايات نتيجة انفصال مناطق عدة مما أثر على استقرارها.

وبذلك، أوضحنا أنه في العصر العباسي الأول، كلف الخلفاء أنفسهم بمهمة نشر الإسلام، وهو عصر القوة. كما قدمنا ​​معلومات عن قيام الدولة العباسية، ثالث وأطول الخلافات الإسلامية في عهدها، والتي استمرت أكثر من خمسمائة عام، مما يجعلها أطول فترة عرفها نظام الخلافة الإسلامية.