التخطي إلى المحتوى

ما هو اليوم الأخضر في الكويت الذي يعد من أهم الأيام بالنسبة للشعب الكويتي، حيث يحتفل طيف كامل من الناس بهذا اليوم في شهر أكتوبر من كل عام عن طريق غرس العديد من الأشجار والنباتات الخضراء، ومن خلالنا سوف نتعلم حول اليوم الأخضر في الكويت، وأهداف اليوم، عندما يكون اليوم الأخضر في الكويت 2022، وأبرز فعاليات اليوم.

ما هو يوم التخضير في الكويت

اليوم الأخضر في الكويت هو أحد الحملات الوطنية التي أطلقها برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، أو ما يعرف باسم الموئل، بالتعاون مع عدد من المؤسسات الخاصة والحكومية في دولة الكويت، بهدف دعم وتشجيع الشعب الكويتي وكافة الأطراف والقطاعات للخضرة، والتعامل مع الصحراء والاحتباس الحراري، وتحسين البيئة من خلال زراعة العديد من الشتلات الزراعية البرية في شمال الكويت من الجنوب.

وجهات يوم التخضير في الكويت

يقوم يوم التخضير في الكويت على عدة أهداف، وهذه الأهداف هي كما يلي:

  • دعوة الشعب الكويتي لزراعة العديد من الشتلات البرية من أجل خلق حزمة خضراء لحماية مدن ومناطق الكويت.
  • نشر الوعي البيئي بين أبناء الشعب الكويتي وإعلان ضرورة الحفاظ على البيئة الخضراء.
  • بناء العديد من الأماكن الخضراء بزراعة الأشجار والنباتات في المدن الكويتية.
  • القضاء التام على كافة مسببات تلوث البيئة ويعمل على تنقية الهواء.
  • رحلة كاملة لتقليص المساحات الصحراوية بتحويلها إلى مساحات خضراء.

موعد بدء اليوم الأخضر في الكويت

تبدأ دولة الكويت الاستعداد الكامل لليوم الأخضر في 15 أكتوبر من كل عام، والذي يوافق التاسع عشر من شهر ربيع الأول عام 1444 م. النباتات والأشجار سواء كانت نباتية أو صناعية، والعمل على زيادة هذه الأماكن للقضاء أو التقليل التام من المناطق الصحراوية والتعامل مع الصحراء والاحتباس الحراري الذي تعاني منه البلاد.

تاريخ انتهاء اليوم الأخضر في الكويت

ينتهي يوم التحضير في الكويت يوم 21.10، وبناءً عليه، تستمر احتفالات هذا اليوم أسبوعًا كاملاً فقط، تقام فيه العديد من الفعاليات، وخاصة في أماكن الدراسة. عام 1988 م وبحضور العديد من الشخصيات البارزة، ومنذ ذلك اليوم من كل عام بدأت الدولة في دعم القطاع الزراعي وتنفيذ خطة وطنية للتعامل مع المشاكل الطبيعية التي تعاني منها الدولة.

فعاليات يوم التخضير في الكويت

في هذا اليوم تقوم الجهات المسؤولة بالعديد من الأنشطة التي تستمر أسبوعا كاملا، على النحو التالي:

  • تعرف على النباتات والأشجار المختلفة وقدم معلومات كاملة عن كيفية زراعتها ودورها الكامل في حماية البيئة.
  • توفر الدولة جميع الشتلات وترعاها خاصة في المدارس وللطلبة.
  • نشر الإعلانات واللافتات المعلقة التي تحث على أهمية زراعة الأشجار وكافة المعلومات المتعلقة بها.
  • التعاون بين الطلاب والمعلمين لتوزيع النباتات في العديد من الأماكن بالمدرسة.

هكذا انتهينا من مقال بعنوان ما هو اليوم الأخضر في الكويت حيث تعرفنا على يوم التحضير في الكويت وأهداف اليوم وتواريخ بدء اليوم وانتهائه وأبرزها. الأنشطة التي عقدت في هذا اليوم.