التخطي إلى المحتوى

مما يتكون المبتدأ والخبر..…؟ الجمل في اللغة العربية مقسمة إلى جزأين، إما جملة اسمية تتكون من موضوع وموضوع، أو جملة فعلية، وطريقة للإجابة على سؤال هو الموضوع والمسند … تعرف على قواعد تأسيس الموضوع والمسند وأشكالهما.

مما يتكون المبتدأ والخبر..…؟

كونك مبتدئًا وخبيرًا …

الموضوع والموضوع … الإجابة الصحيحة هي الاسمية على حد سواء، لأن الفاعل والموضوع هما دائمًا العلامة الاسمية، وهما من بين العناصر الأساسية في الجملة الاسمية. خاصة وأن الموضوع يتم تعريفه دائمًا بواسطة de، بينما لا يتم تعريف المسند بواسطة de. والخبر هو ما يكمل معنى الجملة، وكأننا نقول (السماء صافية)، إذا لم نكتب (صافية)، فإن كلمة (السماء) تبقى ناقصة.

أشكال الموضوع والمسند

يأتي الموضوع والمسند بأشكال عديدة، نراجعها على النحو التالي:

  • شكل المسند: يأتي المسند على شكلين هما:
    • اسم افتراضي: أي تبدأ العبارة بعلم، على سبيل المثال: إياد نشط. اياد هو الاسم المزعوم.
    • الضمير: وهو أن تبدأ الجملة بأحد الضمائر المعطاة، على سبيل المثال: أنت مؤدب. (أنت) هو الضمير.
  • شكل الخبر: تأتي الأخبار بخمسة أشكال وهي:
    • اسم مفرد: أي شيء لا يتم دمجه.
    • المثل: مثال: أعلى، أسفل، بين …
    • الجرة والكبرى: يسبقها حرف الجر.
    • الجملة الاسمية: أي في شكل المفهوم والمسند.
    • الجملة اللفظية: والتي تأتي في شكل فعل وموضوع ومفعول به.

تبدأ اللغة العربية والمسندات

في الواقع، يتم التعبير عن الموضوع والمسند في الجملة الاسمية على النحو التالي:

  • تعبير المبتدئ: موضوع مرتفع، وعلامة مرفوعة بواسطة الداما المفتوحة في النهاية.
  • تحليل الخبر: أخبار للمبتدئين مرفوعة كما هي وعلامة مرفوعة من العناق المرئية في النهاية.

وأخيراً أوضحنا في هذا المقال أنه المبتدئ والخبير … كما تعلمنا ماهية الموضوع والمسند وأشكال الموضوع والمسند والتعبيرات وفق قواعد اللغة العربية.