اوراق عمل عن المولد النبوي للاطفال pdf

هل يجوز توزيع الحلويات في المولد النبوي

هل يجوز توزيع الحلوى في عيد المولد النبوي، لأنه لم يبق سوى أيام قليلة على المولد النبوي الشريف، الذي يعتبر من الذكريات الدينية العظيمة، لأنه مناسبة لميلاد خاتم الأنبياء والصلاة. الرسل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ومنذ ذلك الحين ذكر الاحتفال بعيد ميلاد النبي الكريم شيئًا لازمًا للمسلمين، ويذكر على وجهه، وحكم حلاوة الولادة. .

هل يجوز توزيع الحلوى في عيد المولد النبوي؟

توزيع الحلويات في المولد النبوي أمر غير قانوني، حيث أن الاحتفال بالمولد النبوي هو من الاحتفالات التي أقامها المسلمون، ولم يعرفها السلف الصالح، ولم ينفذ في عهد رسول الله، صلى الله عليه وسلم، ولا في أصدقاء الخلافة رضي الله عنهم، لذلك لم يعرفه مسلم واحد في تلك الفترات العظيمة للإسلام، وهي القرون الثلاثة المفضلة في الإسلام، بل آخر الناس. الاحتفال بعيد المولد بعد ذلك، وهذا ليس من السنة النبوية الطاهرة، فهذه من البدع الجديدة، ورسول الله – صلى الله عليه وسلم – ما قيل في هذا. “بلا دليل.

حكم على حلاوة الولادة

الاحتفال بالمولد النبوي من خلال الأكل والمشاركة في حلوى الولادة يعتبر بدعة، إذ لم يرد عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن غيره من الصحابة والتابعين إلا أنه كان كذلك. لقد تم إنشاؤها فيما بعد، عندما ظهرت الهلوسة وغيرها من البدع، كما قال المؤرخون إن أول من احتفل بالمولد النبوي هم الشيعة الفاطميون، الذين حكموا المغرب ومصر في ذلك الوقت، بينما كانوا يحتفلون بالمولد النبوي، مع ولادة الحسن والحسين وولادة فاطمة.

طرق الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

حذر العديد من علماء الدين من حظر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، أو بأي شكل من الأشكال. صلى الله عليه وسلم – بطاعة أوامره، واتباعه، والابتعاد عن نواهيه، كما ذكر الله تعالى في آياته الكريمة: {قل إن كنت تحب الله فاتبعني. لم ينزلها الله تعالى في كتابه الكريم ؛ لأن محبة الرسول -إذن الله عليه وسلم- تقتضي الوقوف في حدوده. النبي صلى الله عليه وسلم كيف يؤمن المسلم. ومخافة الله، لأن الله شديد في العذاب.}

وصلنا هنا إلى نهاية مقالنا بعد توضيح ما إذا كان يجوز توزيع الحلوى في المولد النبوي، بالإضافة إلى ذكر حكم الحلوى في المولد النبوي، وكذلك تحديد طرق الاحتفال بالمولد النبوي.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *